0 Views

اسم الفيلم : % -

تاريخ الرفع : يوليو 10, 2021-8:42 ص

وصف قصير للاحداث :



تنبيه: التسامح إن أريد به الإحسان لغير المسلمين وحفظ عهودهم وأماناتهم والتودد غليهم والتقرّب بغية هدايتهم وإرشادهم الى الإسلام أو تقريبهم من ذلك، فهذا معنى محمود مطلوب لا يتركه إلا جاهل.
وأما التسامح بمعنى إلغاء معاني الولاء والبراء أو التسوية بين أصحاب الديانات المختلفة أو اللعب بأحكام الله ليتناسب مع ذلك أو التغاضي عن حقوق الله في سبيل عدم جرح مشاعر غير المسلمين، فهذا باطل وهو ما قصده المتكلم في هذا المقطع.

رابط مقطع الشيخ عبد الله الخليفي
https://t.me/alkulife/10355
بعنوان (سر التقاطع بين أطروحات طارق السويدان ووسيم يوسف حول اليهود والنصارى)

☑ محتوى المقطع ..
يسلط المقطع الضوء على أطروحات التسامح بمعناه الباطل الذي يتضمن إسقاطاً لمعاني الولاء والبراء والإنتماء للدين والعقيدة الإسلامية، وهذه الأطروحات تارة تظهر في الإعلام في صورة فلم أو مسلسل أو كوميديا أو نحو ذلك، وقد فشا في رمضان التركيز على هذه المواد بهذا الطرح، وفي المقابل ترى ظهور هذه الأطروحات على يد يفرضها فرضاً ولو أدى ذلك الى الأذية والمآسي، وقد كان الأمر كذلك عبر العصور المتعاقبة كلما رفعت راية هذه الشعارات، يعرض المقطع الى شيء من ذلك عند التتر وجنكيز خان ودعوته الى الياسق، وكذلك ما يفعله مكرون وميدو رئيس الوزراء الهندي، وأيضاً في الأوساط الإسلامية كبعض ما ينسب الى محمد رشيد رضا وجمال الدين القاسمي وطارق السويدان ووسيم يوسف وأيضاً البيت الإبراهيمي ودعوات وحدة الأديان والتسامح والتعايش بمعناها الباطل كما سبق.

00:00 تبيه
00:03 مقتطفات
00:30 أهم ما ركز عليه الإعلام في رمضان (مقطع نتفلكس)
01:18 منشورات صدرت من المنتسبين للدعوة تهدم قيمة العقيدة في النفوس
01:30 هذه الأطروحات ليست وليدة العصر بل لها تاريخ طويل!
01:43 موقف التتر من هذه الأطروحات والدعوات
02:53 جنكيز خان وما ينى عليه ياسقه!
03:04 كلمة علاء الدين الجويني في شأن التتر وعدم إنكارهم على بعضهم البعض!
03:25 حال الحكومة الفرنسية وموقف ماكرون وأمثاله من المسلمين
03:47 حال رئيس وزراء الهند وإظهار التسامح لكن الباطن خلاف ذلك
04:34 هل كان لدعوات التسامح والتقارب الديني التتري أثر في الأوساط الإسلامية؟
05:44 هل لهذه الضغوط والحرج من الأحكام الشرعية وزناً وهل لها حقيقة؟
06:28 (نموذج) الصوفية ودعوات التقريب ووحدة الأديان
06:40 (نموذج) العلاقة بين الفرق المنتسبة للإسلام وإسقاط الولاء والبراء بينها
07:17 (نموذج) محمد رشيد رضا وقاعدته الذهبية المنسوبه إليه في شأن التعاون
07:41 (نموذج) ابن عاشور وكلمته في كون المسلم مخير أن يختار من الفرق ما يشاء
08:30 (نموذج) جمال الدين القاسمي وموقفه من الخلاف الأثري الجهمي
08:42 (نموذج) الشيعة وموقف السيستاني من التقارب والتسامح
09:45 التعليق على تعدد المواقف السياسية لأصحاب هذه الدعوات
10:15 (نموذج) الغرب وأثر هذه الأطروحات في أجيال المسلمين اليوم
10:53 مناقشة بعض الآثار المتعلقة بالموقف من أهل الكتاب والكفار اليوم
10:55 (نموذج) ظاهرة الترحم على الكفار
11:03 (نموذج) ظاهرة إلغاء التكفير العقائدي مطلقاً
11:10 (نموذج) ظاهرة الإمتناع عن وصل أهل الكتاب بالكفر
11:45 (نموذج) الحرص الشديد على تضعيف حديث الإفتراق

11:55 (نموذج) تحسين صورة البيت الإبراهيمي
12:05 (نموذج) طارق السويدان وإطلاق أحكام الكفار في الدنيا والتوقف عن ذلك في الآخرة
12:40 مناقشة بعض استدلالات القوم بالمتشابهات
14:10 مناقشة إلتماس الأعذار للكفار واعتبارهم من أهل الفترة
15:42 الحال الذي يطلبها أهل الباطل والكفر والزندقة اليوم من المسلمين المتمسكين بدينهم
16:06 كلمة ختامية ودماء المسلمين على أعتاب بيت المقدس اليوم
17:56 هل أدلك على طريق النجاة؟ ولماذا يجب الإهتمام بأجيال السلف
19:15 شاهد هذا المقطع السابق

☑ إعداد وتقديم..

المهندس أبو عبد الرحمن حسام بن علي
طالبُ دراساتٍ عليا في كلية الشريعة في الجامعة الأردنية

رابط القناة البديلة
https://www.youtube.com/channel/UCINCt2g2yQdghRYgSEt56Zg

رابط قناة (ليست ترفيهاً)

وإذا رغبت أخي في الدعم والرعاية فهو على التفصيل التالي:

✓ دعم عام (تفريغ القائمين على القناة ونحو ذلك)
https://www.patreon.com/wezarah
✓ دعم خاص (مُحدد بكلف ترويج المقاطع)

https://www.patreon.com/wezarah
✓ دعم خاص (محدد بكلف تطوير المعدّات)

https://www.patreon.com/wezarah
أو للدعم مرة واحدة

https://www.paypal.com/paypalme/wezarah

Important to READ: يجدر تنبيه جميع المشاهدين أن هذه القناة لا تدعو الى الإرهاب المذموم، ولا تتضمن خطاب الكراهية الظالم، إنما هو مقابلة حجة بحجة وتقديم النصيحة للمتابعين في تصحيح جملة من الأفكار الخاطئة Let’s Make It Loud & Clear.. This channel does Not Incite Or Encourage Evil Terrorism and Does Not Advocate Evil Hate! Also This Channel does not belong to Or Encourages any terrorist organization, but in fact It’s The Opposite because it fights false Ideas.. Yes, This channel tries to address the mind & dialogue ideas with No Evil Harm What So Ever

source